بورصة الأوراق المالية في ألمانيا

بورصة الأوراق المالية في ألمانيا بوابة أوروبا هى مدينة فرانكفورت بالألمانية Frankfurt am Main (فرانكفورت على الماين)، نسبة إلى نهر الماين التى تقع على ضفاف أحد تفريعاته، فهى أكبر مدن دويلة السين, ومنطقتها الحضرية متروبولين "راين- ماين"، وهو ثاني أكبر متروبولين في ألمانيا حيث يسكنه أكثر من 5.6 ملايين نسمة.

8٬480

بورصة الأوراق المالية في ألمانيا

تعد مدينة فرانكفورت العاصمة الإقتصادية الأكبر فى أوروبا بأكملها وليس فى ألمانيا فقط، وذلك لانها تحتوى على أكبر بورصة فى ألمانيا والعالم بشكل عام، بالإضافة إلى وجود البنك المركزى الأوروبى بها، لذلك سميت ببورصة الأوراق المالية فى ألمانيا.

ولأن موقعها متميز فبها أكبر مطار فى ألمانيا والمطار الثانى على العالم مطار فرانكفورت الدولى، كما انها تحتوى على أكبر محطة قطار فى العالم وذلك لأنها تحتوى على أكثر من 25 رصيفاً فى أوروبا كلها.

السياحة، والفنون، والمناظر الطبيعية, والهواء الطلق, والمبانى الشاهقة المرتفعة .. كل ذلك يجعلها مزيج هائل بين القديم والحديث، وبين التراث والحياة فتستمع من اللحظة الأولى لوصولك إلى أراضى فرانكفورت.

أماكن الجذب السياحى فى مدينة فرانكفورت.

يرجى الاطلاع على هذا المقال  اكتشف طرق الهجرة الي بلغاريا

 

حديقة نباتية Palmengarten 

هى مجموعة  من الحدائق النباتية التى تريح النفس والروح المكونة

من أشجار السافانا الإفريقية، والغابات المطيرة، والنباتات الغربية، وحدائق من الزهور.

متحف الفن الحديث 

صمم هذا المتحف على يد المهندس المعمارى هانز الصراخ فى عام 19811م،

فهو أشهر متاحف الفن الحديث فى ألمانيا بأكملها حيث يضم عدد كبير من أعمال الفنانين مثل الفنان روي ليشتنشتاين وايضا الفنان جوزيف بويس ، أندي وارهول ، وغيرهارد ريختر.

شارع زيل للتسوق

هو عبارة عن منطقة للمشاة  يضم كافة مراكز التسوق والمتاجر الفاخرة فى ألمانيا بأكملها.

متحف التاريخ الطبيعي سينكنبرج 

الهياكل  العظمية للديناصورات, و المومياوات المصرية، و البرمائيات الأحفورية،

وأكثر من 2000 عينة من عينات الطيور المقلدة .. نعم ستجد كل هذا فى أكبر متحف من متاحف التاريخ الطبيعى فى أوروبا متحف سينكنبرج.

 

متحف Museumsufer

فى هذا المتحف  ستستمتع بنزهة رائعة فى الهواء الطلق على النهر الرئيسى

فى فرانكفورت مما يبعث فى نفسك الراحة والهدوء والاستجمام .

منزل غوته

تم تدمير هذا البيت فى اثناء الحرب  العالمية الثانية، ويُعد هذا المنزل مسقط رأس الكاتب الأهم الألماني

يوهان فولفغانغ فون غوته (1749-1832)، ويُعتبر من أهم الأماكن الأثرية فى فرانكفورت وذلك لأن الزوار يأخذوا الإلهام من المفروشات الأصلية واللوحات والمكاتب الخاصة بعائلة غوتة .

لا تنسى قرائة المزيد من موقع الهجرة الى أوروبا

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. اقبل قراءة المزيد